Wednesday, December 21, 2005

اليوم الأربعاء

منو يقول لي هالمقطع من الأغنيه من أي مسرحيه
جمالش و دلالك...حيّرني أي حيرني
و رمشك الأكحل كشمشني
و
أنا قلبي تعذّب و ذبحه الهم يكفيني...أشوفش..أشوفش
و أشمك شم
have a nice weekend

10 comments:

esetch said...

حط حيلهم بينهم

عايشة إبراهيم امها مريم الغضبان ( الله يرحمهم)

عبدالحسين عبدالرضا ملحن فاشل
خالد النفيسي عم عبدالحسين

هاف أ نايس ويك إند

q80_demon said...

أتذكر المسرحية وإن كنت لست متأكد من إسمها - هي موجودة عندي بأحد التسجيلات.
من النوادر المنسوبة إلى المرحومة مريم الغضبان أن خالد النفيسي كان مغرم بتدبير المقالب . وفي هذه المسرحية كان هناك مشهد لمريم الغضبان تدخل المسرح فيه محمولة على نقاله بعد تعرضها لحادث وكان عليها أن لإكمال الدور أن تكون مبتله وتصرخ من الألم. فكانت قبل دخول المسرح تقوم بتناول »مطارة« ماء وتفرغ محتوياتها على نفسها. آلذي حدث بأحد العروض أن خالد النفيسي قام خلسة بإستبدال محتويات المطارة بماء ساخن، فعندما سكبت المرحومة الماء على نفسها كانت تصرخ فعلا من الألم - على الأقل هذا ماتقوله الروايات :-)

من مشاهد المسرحية

عائشه إبراهيم »باكية«: فيه باص دعم أمي وتعورت
عبدالحسين: والباص شصار فيه عسى ما تعور؟
عائشة إبراهيم: الباص طاح بالبحر!

عبد الحسين وهو يدندن »يمى يالبارع« على العود: هذا مو اللحن إلي باقه مني فريد الأطرش؟

مريم الغضبان: إذا مو عاجبك راح ألبس ميني جوب
خالد النفيسي: الميني جوب وشو هذا؟
عبد الحسين: الميني جوب عمي هذا نفنوف لي مني - يشير إلى أسفل رقبته
خالد النفيسي: يعني سلط-ملط!

kila ma6goog said...

أقدم

nanonano said...

esetch:
خطأ....من سبق لبق

q80_demon:
شكرا على النبذه القيّمه...ما نتحرمش يا أخويا

kila ma6goog:
حاضرين

;)

q80_demon said...

فعلا هذا هو إسم المسرحية، راح أدورها بس مادري بأي كرتون إهيا الحين موجوده :-//

العفو يا ستي - بس شحقه قلبتي للكلام بالمصري؟

nanonano said...

q80_demon:
LooOOooL
تصدق ما أدري يمكن على مود هاني المصري اللي بالستار أكاديمي

q80_demon said...

عاد تصدقين يا نانو، كثير من الأحيان أستلذ بالكلام باللهجة المصرية، مع العلم إنه ولا مرة زرت مصر، لكن من حبي لمصر وأبناء مصر

nanonano said...

q80_demon:
و لا مرّه زرت مصر!!!!!بس بذمتك ما أيننون...ما أنلام فيهم مو؟

q80_demon said...

الست نانو: أبدا والله مابهزرش يافندم. البلد العربي الوحيده إلي زرتها هو لبنان - إلي الحقيقه ما حبيتهوش أوي - ويمكن كمان دبي.
أما عن حبي لمصر، فالبدايه كانت مع أرييب ليا درس وعاش بمصر زمان، من أيام المملكه المصريه - جد مش هزار والله! أريبي ده مع إنه لف الدنيا، دايما بيجيب سيرة مصر ويوصفها بكل خير لدرجة إنه أنا حبيتها وأتمنى إني أزورها :-))

ده غير الأفلام المصريه التي إتربيت عليها ولسه بحب إني أتفرج عليها - الأفلام الأديمه بس مش الجديده!

q80_demon said...

آه، نسيت آؤول إن أهل مصر ناس طيبين أهل نكته ودمهم شربات!

 
template by Purplecious